أخبار الساعة » الشباب » مقابلات وأراء الشباب

مبادرات طلابية سقفها السماء وشعارها ""شاركني وسأذكر""..

مبادرات طلابية سقفها السماء  وشعارها ""شاركني وسأذكر""..


اخبار الساعة - طاهر الشلفي             التاريخ : 08-10-2013

 

المبادرات الطلابية في المدارس اضحت نشاط لدى الكثير من مدارس الجمهورية الا ان النجاح لتلك النشاطات محصورا جدا والسبب في ذلك الهمة والطموح والعزيمة لدى الطلاب والطالبات تجاه هدفهم المنشود

الكثير من المنظمات الداخلية والخارجية تقدم كثير من الرعاية لهؤلاء الموهوبين

في محافظة اب عقد عدد من الطلاب والطالبات النية للاستفادة القصوى وخدمة بلدهم

منارة احد مشاريع مبادرة مجددون 

مشروع منارة الدولي يعالج جانب من حقوق الطفل في عدم ممارسة العنف ضد الأطفال بكافة أنواعه حيث تم إختيار 8 دول عربية لتنفيذ مجموعة من الأنشطة ولحسن الحظ فاليمن إحدى هذه الدول

ومبادرة مجددون هي المبادرة المختارة لتمثيل اليمن في المشروع . بعد أن قدمت مجموعة من الأنشطة والتي نالت إعجاب منظمة سول (المنسقة للمشروع) ليتم بعد ذلك إختيارهابشكل رسمي للبدء بالتنفيذ.فكان  اختيار مشروع (مــعــاً نحو طفولة آمنة)

 

اخبار الساعة  ايمانا منه بتشجيع طلاب وطالبات مجددون  التقت المدير التنفيذي للمبادرة الطالبة الاء العبيدي

فكانت الحصيلة

لماذا أنتم بالذات؟

نحنُ الشباب في مبادرة مجددون من أولاد وفتيات كانت لنا من قبل مشاركات في أنشطة مختلفة مع منظمات لها اسمها إستطعنا من خلالها كسب الثقة بأننا من أفضل من يمكنه  تنفيذ مشروع قوي كهذا وبفضل الله تم إختيارنا وسنكون أهلاً لهذه الثقة.

ما هي فكرة مشروعكم الذي إخترتموه ؟

مشروع معاً نحو طفولة آمنة مشروع نقيمه في مبادرة مجددون برعاية منظمة سول وبدعم من مشروع منارة الدولي,يهدف المشروع إلى التوعية بسلبية العنف ضد الأطفال عن طريق العديد من الأنشطة التي ستقام.

ما هي أنشطتكم؟

كما ذكرت لدينا مجموعة من الأنشطة ما يقارب الستة سنقيمها بإذن الله

أول نشاط هو ما بدأنا بتنفيذه خلال الأسبوع الماضي والذي هو عبارة عن دورات لطلاب المدارس إستهدفنا خلاله خمسين طالب وطالبة من عشر مدارس في محافظة إب على مرحلتين في مجموعتين .المرحلة الأولى تدريبهم وتأهيلهم بمهارات هامة في حياتهم وتوعيتهم ببعض من حقوقهم شعارنا في ذلك (أدِ واجبك تنل حقوقك) تم تدريب المجموعة الأولى خلال الأسبوع الماضي وحالياً نقوم بتدريب المجموعة الثانية ليتم تكليف المجموعتين فيما بعد بمشاريع وأنشطة يقيموها في مدارسهم ..هذا بالنسبة للنشاط الأول أما بقية الأنشطة لن نفصح عنها الآن سنحدثكم عنها في حينها.

 

كما ذكرتي آلاء فهنالك مهارات تقومون بتدريبها للطلاب هل لنا أن نعرف ما هي؟

بالطبع.عند التخطيط للمشروع إجتمع فريق العمل وتم طرح سؤال ما هي أهم المهارات التي ينبغي علينا تدريبها وبعد تفكير عميق خرجنا بضرورة تدريب الطلاب بالتالي: 1- إكتشف قدراتك __لنساعدهم في إكتشاف أنفسهم وإخراج العملاق الذي في داخلهم

2-العمل الطوعي..وطني مسؤوليتي __ لنغرس فيهم ثقافة العمل الطوعي والإخلاص للوطن

3- مهارات الإيصال والتواصل __كسلاح لهم في ميدان العمل

4- فن الإلقاء___ لإكسابهم قدرة على الإقناع والحوار

5- العمل الجماعي__وهي مهارة هامة جداً لابد أن يعوها ليستطيعوا تقديم الكثير بأقل جهد وتكلفة

وأخيراً إعداد المشاريع___ والتي أعطيناهم فيها أهم الوسائل والطرق لإعداد المشاريع ليكونوا بعدها قادرين على التخطيط لأي مشروع.

ومن قام بالتدريب ؟ وعلى أي أساس تم إختيارهم؟؟

الذين قاموا بالتدريب هم مدربين لهم شهرتهم بقدرتهم على إيصال الفائدة بطريقة إبداعية منهم أحمد الشامي وهو رئيس المشروع

عثمان جميل , محمد الجابري ورياض الفقي

ماذا عنكم الاء فكما نعرف فأنت أيضاً مدربة ؟

نعم لم أكن لأضيع فرصة كهذه فقد دربت دورة العمل الجماعي.

جميل جداً صفي لنا تفاعل الطلاب مع النشاط؟

حقيقةً كان الطلاب في قمة الحماس والتفاعل الإيجابي والذي لمسناه من خلال مشاركاتهم وأسئلتهم التي أفصحت عن جيل قوي صاعد وكله همه لبناء وطنه..

 

ما السر في رأيك وراء تفاعلهم؟

السر يكمن في داخلهم أقول بالضبط كما قال أحد أكثر الطلبة تفاعلاً واسمه لؤي حين قال(حب العمل والتطوع موجود داخل كل شخص منا لكنا بحاجة فقط لمن يُحسن كبس زر التشغيل) بالفعل نحنُ لم نقم سوى بكبس زر التشغيل.

 

ما الأسلوب الذي تستخدموه في التدريب؟

قبل بداية رحلة التدريب أوصانا رئيس المشروع /أحمد الشامي بأن نتجنب الدش في الطرح ذكرنا بمقولة (قل لي وسأنسى..أرني وقد أتذكر..شاركني وسأذكر..)

""شاركني وسأذكر""..هذا هو أسلوبنا

هل هنالك صعوبات واجهتكم سواءً بفترة التخطيط أو التنفيذ ؟

أن تواجه الصعوبات كل شخص لديه هدف يسعى لتحقيقه فهذا منطقي جداً

ونحن كذلك أيضاً واجهتنا صعوبات لكنها لم تكن لتشكل عائقاً أمامنا ونحنُ معاً في مشروع معاً في فريق عمل كفريق مجددون وبقائد للفريق كالقائد االطالب  شاكر غلاب

رائع جداً كلمة أخيره توجهينها  كإدارة مشروع معاً؟

أشكركم كاعلاميين على تركيزكم على تشجيعنا واخراج طموحاتنا الى النور 

أيضاً أقدم رسالة شكر لمن ضربوا أروع أمثلة للعمل الجماعي "فريق المشروع"

كذلك  رسالتي للطلاب وطنكم ينتظركم ..ينتظر إبداعكم..بأفكاركم ومشاريعكم..ينتظر جديدكم فلا تبخلوا عليه ومجددون دائماً معكم..

تابعنا على صفحتنا بفيسبوك من هـــنـــا
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة علي تليجرام





اخبار الساعة

آخر الاخبار في (الشباب)

مدير عام "سناو جروب" للصيانة والتجارة والمقاولات العامة: لا توجد ثقافة الصيانة الوقائية للأجهزة!!
مدير عام الوكالة للهندسة الالكترونية والكهربائية: البيئة اليمنية مليئة بالمبدعين!!
الجوف : شباب الحراك المعيني يزورون مطارح ومعسكرات قبائل دهم الحدودية مع السعودية
حركة وهج الطلابية تنظم سلسة بشرية بجامعة صنعاء
أنظروه .. قبّلوا محيّاه . إنه الشهيد البوشناقي فيرنيس عبدالرحمن فيهابوفيتش
مبادرات طلابية سقفها السماء وشعارها ""شاركني وسأذكر""..
والدة شهيد الغوطة مهند أبوقطام : أتمنى لو أني أمّ لعشرة شهداء

عدد القراءات : 31620


تطبيق اخبار الساعة
  مجانا على جوجل بلاي

Total time: 0.3309